تقاريرالرئيسية

كورونا يرهب العالم، و موريتانيا تكتفي بـ "اليقظة" و "التحذير" (وثيقة)

182 - 18:48:00 Jan 25, 2020
كورونا يرهب العالم، و موريتانيا تكتفي بـ "اليقظة" و "التحذير" (وثيقة)
كورونا يرهب العالم، و موريتانيا تكتفي بـ "اليقظة" و "التحذير" (وثيقة)

يسطير على العالم اليوم خوف عام من فيروس كورونا القاتل الذي تم اكتشافه في بعض المدن الصينية ،إثر إصابة و وفاة عدة أشخاص بسببه. الفيروس الرهيب الذي كان مصدره ثعبان "كرايت" والكوبرا الصينيان يصيب الجهاز التنفسي والهضمي ويؤدي إلى ظهور أعراض أبرزها ضيق التنفس والحمى و الالتهاب الرئوي.. و قد كان أول ظهور له في أواخر ديسمبر 2019 و تحديدا في مدينة ووهان الصينية ، لينتشر بعدها كالنار في الهشيم عبر المرضى المسافرين من الصين الى بلدان أخرى.

 

السلطات الصينية أكدت خطورة الموقف و فرضت بموجب ذلك إجراءات وقائية لمنع انتشاره، من ضمنها فرض قيود على السفر على العديد من المدن المتأثرة بالفيروس.

وزارة الصحة الموريتانية اكتفت في هذا الصدد بتفعيل لجنة اليقظة لمكافحة الأوبئة التي ستعمل - حسب مصدر من الوزارة- مع منظمة الصحة العالمية لتحديد الإجراءات التي يجب اتخاذها، كما قامت بإشعار الجالية الموريتانية في الصين بضرورة الحذر و اتباع الطرق الوقائية، فيما طالبت المتواجدين في الإقليم الذي ظهرت فيه أولى حالات الفيروس، بتزويد السفارة بمعلوماتهم الكاملة في حالة رغبوا بمغادرة الإقليم، دون أن تعلن عن إجراءات أخرى ..

وأكد المصدر أن الوزارة ستتحرك حسب انتشار الوباء، و وفقا لما تتطلبه الوضعية .

تقدمي كانت قد تحدثت مع أحد افراد الجالية الموريتانية المقيمة في الصين فأكد لها أن أغلب الحالات انحصرت في اقليم خوبَي Hubei (مقاطعة تقع في الوسط الشرقي من الصين)، الذي يقيم فيه عدد من الطلبة الموريتانيين، تزامن ظهور الفيروس مع تواجد اغلبهم في عطلة خارج الصين .

و كانت السلطات الصينية قد أعلنت عن اكتشاف حالات من فيروس الكورونا في مدينة ييوو بمقاطعة جيجيانغ التي يقيم فيها أغلب الجالية الموريتانية في الصين.

وكان ظهور الفيروس قد أدّى لاستنفار أمني صحي في مطارات دول عديدة لفحص القادمين من الصين كالولايات المتحدة الامريكية و فرنسا التي أكتشفت فيها عدة حالات و كذلك دول الشرق الاوسط الذي كثّفت الإجراءات وسط حذر شديد من انتقاله ،

مراسل تقدمي كان في انتظار الرحلة القادمة من الصين مرورا بفرنسا عند الساعة 1:00 من ليلة البارحة، غير أن من تحدث إليهم من المسافرين القادمين من الصين أكدوا أنهم لم يخضعوا لأية إجراءات أمنية صحية.

2010:25



الرئيسية




Taqadoumy.net